الرئيسية / بيانات / #لقاء في المجلس النيابي مع لجنة حقوق الانسان النيابية ورئيسها النائب ميشال موس #ومع لجنة الصحة والعمل النيابية والاجتماع بنقيب المحامين السابق النائب ملحم خلف .

#لقاء في المجلس النيابي مع لجنة حقوق الانسان النيابية ورئيسها النائب ميشال موس #ومع لجنة الصحة والعمل النيابية والاجتماع بنقيب المحامين السابق النائب ملحم خلف .

#لقاء في المجلس النيابي مع لجنة حقوق الانسان النيابية ورئيسها النائب ميشال موس #ومع لجنة الصحة والعمل النيابية والاجتماع بنقيب المحامين السابق النائب ملحم خلف .

بيان صحفي صادر عن الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان (FENASOL ) .

زار صباح اليوم رئيس الاتحاد الوطني النقابي كاسترو عبد الله والوفد الممثل للاتحاد العمالي الكيني الممثل بكل من : Mrs,ROSE AUMA OMAMO __Mrs, TERESA KWEYU WAbuKO __Mr, Adams Sospeter Barasa : مجلس النواب والتقى في مكتبه نقيب المحامين السابق النائب محلم خلف وبعد التعريف على الوفد جرى اجتماع شرح فيه رئيس الاتحاد الوطني ووفد الاتحاد العمالي الكيني معانات العاملات الكينيات الانسانية والمعيشية في لبنان والتي باتت صعبة اسوة بالشعب اللبناني وما يعانوه من نظام الكفالة السيء السمعة والجائر والظلم بحقهم وهو يذكرنا بزمن الرق والعبودية كما قدم رئيس الاتحاد الوطني النقابي كاسترو شرحا مفصلا حول ضرورة اقرار مجلس النواب للاتفاقيات الدولية التي تحمي اليد العاملة المهاجرة وعدم التحرش والعنف باماكن العمل ومنهم تحديدا  الاتفاقية الدولية 190 والاتفاقية الدولية رقم 189 ورقم 181 الصادرون عن منظمة العمل الدولية ( LIO ) واقرار تشريعات وتعديلات قانون العمل اللبناني وقانون ضمان الشيخوخة في لبنان المغلق عليهم في ادراج المجلس النيابي .. وقد شكر النائب ملحم خلف الزيارة له في مكتبه مؤكدا بانه سيعمل على اقرار تلك الاتفاقيات والى رفع الغبن والاستغلال عن العاملات الكينيات وسواهم من العاملات في الخدمة المنزلية في لبنان .

كما التقى رئيس الاتحاد الوطني النقابي كاسترو عبد الله ووفد الاتحاد العمالي الكيني الذي يزور لبنان رئيس لجنة حقوق الانسان في المجلس النيابي النائب ميشال موسى في مكتبه وجرى استعراض تفصيلي ومسهب لما يتعرضون له العاملات الكينيات وسواهم من العاملات المهاجرات في لبنان من ظلم واستغلال الى ابعد الحدود مما يتنافى ما ابسط حقوق الانسان في العالم ومنها نظام الكفالة الجائر الذي يجعلهم عرضة يومية للابتزاز وللاستغلال من اصحاب الوكالات ومكاتب الاستخدام في لبنان هو نظام يذكرنا بزمن الرق والعبودية كما اثار رئيس الاتحاد الوطني النقابي كاسترو عبد الله مع النائب ميشال موسى موضوع العاملات الكينات الذين فقدوا ارواقهم الثبوتية وهم عرضة للملاحقة القانونية في لبنان وهو موضوع انساني بحت لا يحتاج الى الملاحقة والمتابعة والاعتقال لمن يتعرضون للابتزاز وللاستغلال من اجل الحصول على اوراقهم الثبوتية ومن يجب ان يلاحق هم اصحاب الوكالات ومكاتب الاستخدام بين كينيا ولبنان لانهم مافيا واحدة .

وبعد النقاش والاستماع الى كل القضايا والمطالب الانسانية وعد النائب ميشال موسى بمتابعة هذا الملف الانساني .

ومن المفترض ان يواصل وفد الاتحاد العمالي الكيني زياراته الرسمية وغير الرسمية في لبنان قبيل مغادرته والعودة الى كينيا .

الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان ( FENASOL ) .

بيروت في 18 / 7 / 2022

عن fenasol1234

شاهد أيضاً

لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين تدعو للتحرك دفاعا عن حق السكن

بيان لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين تدعو للتحرك دفاعا عن حق السكن   عقدت لجنة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com